Home أخبار أرملة مناضل ساهمت في مقاومة الاستعمار وتوفيت دون اي رد للاعتبار: وفاة المناضلة "ساسية روابح" عن سن يناهز 119 سنة

أرملة مناضل ساهمت في مقاومة الاستعمار وتوفيت دون اي رد للاعتبار: وفاة المناضلة "ساسية روابح" عن سن يناهز 119 سنة

32 second read
0
0
9

توفيت منذ قليل المناضلة “ساسية روابح” وهي أصيلة ولاية قفصة عن سن يناهز 119 سنة الذي احتفلت به في شهر جوان الماضي.

وتعتبر الفقيدة المولودة بتاريخ 15 جوان 1900 من أكبر المعمرات في تونس واحدى المناضلات التونسيات التي ساهمت في مقاومة الاستعمار رفقة عدد من المناضلين ومن بينها زوجها محمد بن يونس التليجاني الذي تم منحه من قبل الزعيم الحبيب بورقيبة وسام الاستقلال من الصنف الرابع جزاء لما ما بذله من أجل تحرير الوطن واسترجاع عزته وكرامته.

هذا وقد تعرضت الفقيدة المناضلة للسجن والتعذيب من قبل الجيش الفرنسي زمن الاستعمار لتتوفي  دون اي رد للاعتبار في بلد يكرم فيه مناضلون وينسى فيه آخرون، علما وانها تلقت العديد من الوعود من قبل السلطات لتحسين وضعيتها الاجتماعية لكن شتان ما بين القول والفعل.

 

منارة تليجاني

 

Aljomhouriya: المصدر

Load More Related Articles
Load More By Aljomhouriya
Load More In أخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

طارق رمضان يواجه شكاية جديدة بالاغتصاب

لا تنتهي المتاعب القضائية للمفكر الإسلامي السويسري طارق رمضان، فقد انضافت شكاية جديدة إلى …