Home أخبار فاطمة المسدي تدقّ ناقوس الفزع بشأن مصير أطفال مدرسة الرقاب المشبوهة

فاطمة المسدي تدقّ ناقوس الفزع بشأن مصير أطفال مدرسة الرقاب المشبوهة

22 second read
0
0
13

اعتبرت النائبة فاطمة المسدي، اليوم الثلاثاء 12 فيفري 2019 ، أن الزيارات التي قام بها عدد من مسؤولي الدولة منها رئيس الحكومة ووزيرة المرأة ونواب إلى مركز إدماج أطفال “المدرسة القرآنية” بالرقاب لم تكن ضرورية وهي ليست صحيحة وقد اعتبروا الأطفال كـ”القردة” داخل حديقة وفق تعبيرها.

وأضافت فاطمة المسدي، في تصريح لإذاعة الجوهرة، أنه كان من المفروض أن يبقى أطفال مدرسة الرقاب في عزلة تامة مع أخصائيين لفترة طويلة حتى يتخلصوا من الدمغجة التي وقعت عليهم داخل ذلك الفضاء.

وأوضحت النائبة أنه “كان يفترض أن يعنى بحالة الأطفال أخصائيون داخل مركز الإدماج بعيدا عن الزيارات لأي جهة”.

هذا ولفتت المسدي إلى أن الدولة كان عليها أن تقيم مصلحة الأطفال قبل إعادتهم إلى الأولياء الواقعين بدورهم تحت تأثير دمغجة قوية من خلال ما أظهرته خطاباتهم مؤخرا مؤكدة أنها ضد قرار إعادتهم لأوليائهم قبل اتمام مرحلة علاجهم.

Aljomhouriya: المصدر

Load More Related Articles
Load More By Aljomhouriya
Load More In أخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

تدهور الوضع الصحي لمضربين عن الطعام في ملولش منذ 19 يوما

يتواصل إعتصام العشرات من أصحاب الشهائد العليا المعطلين عن العمل في مقر معتمدية ملولش من ول…